الإستثمارات العقارية البريطانية تشهد إقبالاً عالمياً

img

إحتل المستثمرون الأجانب، صدارة سوق العقارات في لندن في الفترة الأخيرة و ذلك بعدما إتجه نظرائهم البريطانيون إلى السعى للإستثمار في مدن بريطانية أخرى نتيجة لإرتفاع الأسعار في العاصمة، وتظهر الإحصاءات أن من بين 3 مليارات جنيه إسترليني إنفقت على شراء العقارات في العام 2014 أستُثمر 60% منها خارج لندن.

نتيجة إقبال المستثمرين الأجانب على سوق العقارات التجارية في العاصمة البريطانية لندن، إتجه المستثمرون المحليون للإستثمار في مدن أخرى للإستفادة من إرتفاع الأسعار هناك، و تقبل مدن عالمية عديدة مثل روسيا و الصين ودول أوروبا وكذلك من دول الخليج على شراء العقارات السكانية و التجارية في لندن نتيجة للأزمة المالية، وفي العام الماضي تم إستثمار ما يزيد على 55 مليار جنية إسترليني في مبانى تجارية في أنحاء بريطانيا، وفي الأماكن الخارجية خارج لندن فإن هناك فرصة لإستمثار المستمثرين المحليين، مما دفعهم إلى إبرام صفقات خاصة في مدن مثل جلاسجو وليدز ومانشستر مع تماسك التعافي الإقتصادي في البلاد، وأظهرت دراسة أجرتها سافلس لأنشطة السمسرة العقارية أن المؤسسات البريطانية زادت عاملها مع سوق المكاسب الإدارية الإقليمية خارج لندن إلى 46 % في سبتمبر 2014 من 33 % قبل عام.

وتعد إم أند جي من أنشط المستثمرين البريطانيين، ووقعت أكبر صفقة عقارية في مراكز خارج لندن في 2014 حيث أنفقت 320 مليون جنيه إسترليني على مساحة من المكاتب الإدارية تبلغ 500 ألف قدم مربع في مانشستر، وبينما بلغ إيجار المكاتب في حي المال المزدحم في لندن نحو 80 جنيهاً للقدم المربع في منتصف 2014، فإن إيجار المكاتب في برمنجنهام بلغ حوالي 30 جنيها، وفي مانشستر بلغ 32 إسترلينياً، ومن بين ثلاثة مليارات جنيهاً إسترليني أنفقت على شراء العقارات في 2014، إستُثمر 60% منها خارج العاصمة لندن.

Author : فارس السوق

فارس السوق

RELATED POSTS

Comments are closed.